منتدى مجتمع قبيلة الميدوب

مرحبا بك ضيفنا الكريم اهلا ومرحبا بك والبيت بيتك
منتدى مجتمع قبيلة الميدوب

تراث ثقافة حضارة تاريخ ناصع وحاضر مشرق

المواضيع الأخيرة

» مبروووك للهلال
الثلاثاء يونيو 21, 2016 5:43 pm من طرف مالك ادم

» لماذا نكتب ؟! ولماذا لا يكتبون
الثلاثاء يونيو 21, 2016 5:26 pm من طرف مالك ادم

» Inrtoduction to Midob Tribe
الخميس أكتوبر 23, 2014 9:10 am من طرف Rashid Abdelrhman Ali

» الشباب والنوع الاجتماعى
الأحد مايو 25, 2014 3:45 pm من طرف alika hassan

» رئاسة الجمهورية تصدر بيانا حول التناول السالب للقضايا الأمنية والعسكرية والعدلية
الثلاثاء مايو 20, 2014 2:08 pm من طرف مالك ادم

» مفهوم الردة في الإسلام
الإثنين مايو 19, 2014 2:54 pm من طرف مالك ادم

» عيد مبارك عليكم
الجمعة أكتوبر 25, 2013 5:54 am من طرف omeimashigiry

» التحضير للمؤتمر الجامع لقبيلة الميدوب
الأربعاء أكتوبر 16, 2013 1:33 pm من طرف Rashid Abdelrhman Ali

» ماذا يجب أن نفعله في رمضان؟
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 11:26 pm من طرف Ù…الك ادم

التبادل الاعلاني

تصويت

التبادل الاعلاني


    لك يا ظالم يومٌ

    شاطر
    avatar
    Rashid Abdelrhman Ali
    مراسل

    عدد المساهمات : 153
    نقاط : 425
    السٌّمعَة : 4
    تاريخ التسجيل : 24/01/2011
    العمر : 38
    الموقع : rashid

    لك يا ظالم يومٌ

    مُساهمة من طرف Rashid Abdelrhman Ali في الإثنين ديسمبر 19, 2011 10:54 pm





    الكرم الميدوبي تحتضر والاعراف والتقاليد السمحة لدي المجتمع الميدوبي أفل نجمها وتتجلي ذلك في قضية الدعم القطري التي اصبح هذه الايام الشغل الشاغل وقضية الساعة التي ارقت الجميع . يعلم جميع سكان المالحة الكبار في الصغارانه في الايام الماضية صرفت الدعم القطري علي شريحة من الناس وسموا هؤلاء افتراءً (بالمساكين والفقراء ) وماهم جميعاً بمساكين أذ كان فيهم تجار وموظفين في الحكومة بدرجات وظيفية عاالية وفيه من يملك ثروة حيوانية ضخمة . بينما تسقط اسماء فقراء ومساكين يحتاجون لابسط ضرورات الحياة ويفتقدون الي القوت اليومي والملبس واغلبهم بلا مأوي مع شتاء البرد القارص والمجاعة ضربت البلد هذا العام بسبب فشل الموسم الزراعي وغلاء الاسعار وخاصة الذرة اذ بلغت سعر الجوال 300ج وجركانة ازيت 210ج ورطل السكر ب 3ج ومع كل هذا لا يجد الفقراء من يسد حاجاتهم ويواسي احزانهم ويكفف دموعهم ويغنيهم عن مد ايديهم للغير للعفة ولان ثقافة واعراف الميدوب لا ترحمهم عند لجوءهم لاسلوب ( الشحدة) وهؤلاء هم الذين وصفهم الله تعالي في قوله(قال تعالى: (لِلْفُقَرَاْءِ الَّذِيْنَ أُحْصِرُوْا فِيْ سَبِيْلِ اللهِ لاَ يَسْتَطِيْعُوْنَ ضَرْباً فِيْ الأَرْضِ يَحْسَبُهُمُ الْجَاْهِلُ أَغْنِيَاْءَ مِنَ الْتَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُمْ بِسِيْمَاْهُمْ لاَ يَسْأَلُوْنَ النَّاْسَ إِلْحَاْفاً وَمَاْ تُنْفِقُوْا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللهَ بِهِ عَلِيْمْ )(1).).

    هذا ما تحدث من ظلم لهذه الشريحة المستضعفة وكأننا لانري ولانسمع مايدور واصبح الظالم عندنا كالاسد في غابه ،فإلي متي نسكت عن الحق وهو معنا ونستحي خوفاً عن مراكزنا وكراسينا وعلاقاتنا الاجتماعية ونسينا ان الساكت عن الحق شيطانٌ اخرس .ولعل السؤال الذي يبحث الجميع عن اجابتها هي –ماهي المعيار الذي اتخذته القائمين بالامر في تصنيف الناس وجعل هؤلاء مساكين وفقراء ؟! هذه السؤال لم نجد لها الاجابة في بادي الامر ولكن مع كثرة الاحتجاجات والاستفسارات علمنا ان دولة قطر في اطار دعمها لفقراء دارفور قام بتكليف بنك الادخار للتنمية بتوصيل الدعم للمستفيدين في اماكنهم وعند وصول اللجنة وشروعهم في صرف المستحقات لأصحابها اندهش السواد الاعظم بالاسلوب الذي اتبع في التصنيف اذ كان من بين المستفيدين موظفين بالدولة بدرجات عليا ورعاة اغنياء وتجار وبعض لجان الاحياء واسرهم وقد تحصلنا علي نماذج من اسماءهم ولكن من باب .... حجبناه .

    لقد تجولنا وسط الكادحين المنبسطين ارضاً النائمين جوعاً المنكمشين برداً وهم يسألون عن سبب غياب اسمهم وسط الناس لنسأل عن شعورهم البغيضة تجاه مايدور ،وقد التقينا بالحاجة امونة وهي طليقة باطفال وامها عجوزمسنة ضريرة وهي تعمل في غسل العدة عند السيدة فاطمة صاحبة مطعم في سوق المالحة تاسفت كثيراً لانها لم تكن من ضمن المستفيدين وهي تلوم القائمين بالامر وترفع الامر لله قائلة علي ضرب المثل (علي الباغي تدور الدوائر ولك يومٌ يا ظالم) اما السيدة زينب ادم امراة في الاربعين من عمرها وهي كفيفة متزوجة باطفال وزوجها متقدم في السن وجدناها في ساحة المحلية كالذي ضاع في رمال خاتمه وسالناها أهي استلمت المبلغ ام لا فقالت انها موجودة امام غرفة الصرف يومين متتالين ولا تدري أهي من المستفيدين ام لا لان الكشوفات لم تعلن للناس بل هي محتكرة بالداخل حيث لا مناص للدخول وفي اليوم الثالث اخبرتها رئيس الحي بان اسمها ساقطة (أي ليست مستفيدة ) لتجن جنونها وهي اللحظة التي التقيناها فقالت للاجابة عن سؤوالنا : انا والكثيرين مظلومين ولكن لمن تشكو اذا كان خصمك القاضي ..هذا ظلم باين وظلم الاقارب اشد وقعاً من السيف كما قال الشاعر:

    وظلم ذوي القربي اشد حرارةً *** علي النفس من وقع الحسام المهند

    وهؤلاء بالطبع ظلموا انفسهم ,وما ظلمونا ولكن كانوا انفسهم يظلمون.

    وعلي صعيد اصحاب الحق وشيعة النصر والاعتدال علمنا ان الاستاذ (ص-أ-ح) وهو عمدة وموظف بالحكومة وحائز علي درجة الماجستير ومن اكثر الناس الذين عرفناه في قول الحق وله في هذا مواقف عدة لا مجال لحصرها ، انه عندما علم ان اسمه ورد في كشوفات المستفيدين حزن حزناً شديداً ورفض استلام المبلغ بل اعلن انه سيرفع دعوة قضائية ضد ديوان الزكاة الجهة التي قامت بالحصر والتصنيف .

    اللهم ارنا الحق حق وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطل وارزقنا اجتنابه .... آميـــــــــــــــــــن.

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أغسطس 16, 2018 6:08 pm